• 11:51 2024-02-29

ليلى  الكوشي.. توشح لثاني مرة من قبل “هيئة لافاييت كندا والولايات المتحدة” بمونتريال

CELEBRITIES- إكرام زايد

‎وشحت “هيئة لافاييت كندا والولايات المتحدة”، مجددا الفنانة المغربية ليلى الكوشي، بمنحها وسام من درجة ضابط، في حفل خاص أقيم يوم السبت الماضي بمدينة مونتريال الكندية، تسلمته من يدي السيد جيرار شاربونتي، القائد الأكبر و الرئيسي لهيئة “لافاييت الولايات المتحدة الأمريكية، كندا”.

 كما تم في هذا الحفل، توشيح المغربي السيد بدر الدين الفيلالي بابا كذلك بوسام من نفس الدرجة، تقديرا لكفاءته الدولية في مجال إنتاج الإسمنت والرهانات البيئية.

‎وبهذه المناسبة، أعربت ليلى الكوشي عن فخرها واعتزازها بهذا التوشيح، معتبرة إياه محطة بارزة في مسارها الفني والتنظيمي على وجه الخصوص، من خلال إشرافها على تنظيم العديد من التظاهرات الفنية والثقافية النوعية التي تكرس الرقي والغنى الإنساني المتجسد في الاندماج بين مختلف الجنسيات بكندا.

‎تقول “توشيحي للمرة الثانية وحصولي على وسام من درجة ضابط من قبل “هيئة لافاييت”، هو تشريف لي لأني أول مغربية، عربية، إفريقية تحظى بهذا التوشيح، لأنه يثمن مختلف الجهود التي نبذلها في سبيل تعزيز مبدأ العيش المشترك داخل كندا عبر مختلف الأنشطة والفعاليات التي نسهر على تنظيمها، إضافة إلى التزاماتنا المجتمعية وخصالنا الإنسانية”.

‎وينضاف هذا الوسام الذي حظيت به ليلى الكوشي أخيرا، إلى وسام سابق من درجة فارس، منح لها من قبل “هيئة لافاييت” سنة 2020 إلى جانب الراحل السيد إسماعيل حركات مدير مجلة “فرانكومانيا”، ضمن حفل حضره القنصل العام للمغرب في مونتريال وثلة من المجتمع المدني وأفراد الجالية المغربية. ‎

وتعد “هيئة لافاييت” مؤسسة دولية مرموقة، غير سياسية وغير نقابية تهدف إلى نشر قيم الصداقة والسلام بين الشعوب، في إطار الفرنكوفونية الأمريكية”، حاملة   شعارها الأساسي هو “نحيا لنخدم”.

المقالة السابقةالمقالة التالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *