• 00:41 2024-04-21

اللحاق الوطني للسيارات الخاص بالسلك الدبلوماسي يحط الرحال بالمضيق

CELEBRITIES- لاماب

حل بمدينة المضيق، مساء الجمعة 29 فبراير 2024، المشاركون في الدورة 19 من اللحاق الوطني للسيارات الخاص بالسلك الديبلوماسي، الذي ينظمه اتحاد سباق السيارات بالمغرب.

وتميزت المرحلة الأولى من هذا اللحاق، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، بقطع المشاركين من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في المغرب لمسافة 323 كلم، وذلك بعدما أعطيت الانطلاقة من مدينة سلا في اتجاه مدينة وزان، ومنها إلى مدينة المضيق.

ويستمتع المشاركون في هذا اللحاق الديبلوماسي مرة ثانية بجمالية طبيعة جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، بعدما حط الرحال في الدورات الماضية على التوالي بجهة تادلة -أزيلال وجهة طنجة-تطوان -الحسيمة وجهة فاس-مكناس وجهة الشاوية-ورديغة وأزيلال، وبمنطقة الأطلس المتوسط.

ويقطع أعضاء السلك الديبلوماسي المعتمد بالمغرب أكثر من 800 كلم عبر طرق معبدة، ستكون فرصة للاستمتاع بفن القيادة إضافة إلى الوقوف على التنوع الثقافي والسياحي الذي يميز مختلف المناطق الشمالية ونمط عيش ساكنتها.

وينظم هذا اللحاق كل سنة تحت شعار صداقة المغرب مع إحدى الدول، وفي هذا الإطار تحمل هذه الدورة شعار “الصداقة المغربية البريطانية”.

وأبرزت رئيسة نادي اتحاد سباق السيارات بالمغرب ومديرة اللحاق، فاطمة العراقي، أن هذه التظاهرة الرياضية الكبرى، تهدف بالأساس الى التعريف بالإمكانيات والمؤهلات الاقتصادية والسياحية والثقافية التي يزخر بها المغرب بصفة عامة والمناطق التي يمر عبرها المشاركون في اللحاق بصفة خاصة.

وأضافت رئيسة الاتحاد، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا اللحاق، الذي سيجرى في 6 مراحل (877 كلم)، يعتبر فرصة للمشاركين لاستكشاف المؤهلات التي تزخر بها المناطق الشمالية للمملكة ،وذلك تماشيا مع البرنامج الذي سطره الاتحاد، حيث يتم كل سنة اختيار جهة أو منطقة من المغرب الغني والمتنوع وطرق مختلفة.

من جهته ، عبر السفير البريطاني بالمغرب، سيمون مارتان، عن سعادته للمشاركة في هذا اللحاق الدبلوماسي والذي يحمل هذه السنة شعار “الصداقة المغربية البريطانية”، والذي اعتبره بمثابة تشريف للمملكة المتحدة.

المقالة السابقةالمقالة التالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *